11 comments

  1. salimallawzi · مارس 28, 2011

    100 % صح !! تحياتي يا صديقي 😉

  2. nightS · مارس 28, 2011

    أنا كنت مع إنه نبلّش من الصفر..أو حتى من تحت الصفر…
    أنا بعدني شايفة التحرك عشوائي إلى حد ما…والنقاش اللي شفته بتقرير الجديد أكثر من رائع…الموضوع فُتح وصار مادة لتقرير إعلامي -إنجاز ضخم بالنسبة إلي بلبنان- بعد ماكان مجرد 14 و8 ناشرين غسيل بعض…..و رح يعطي للعالم فرصة إنه تحكي بالبديل -المجهول حتى هذه اللحظة-..
    أنا مبسوطة كثير حالياً =) ومعك بالمناسبة بكل كلمة =)
    سلامات

    • Adon · مارس 29, 2011

      مية بالمية كان لازم نبلّش من الصفر، بس الحملة حبت تجمع حولها الناس بسرعة فا صارت الشعارات فضفاضة أكتر لأن بهالمرحلة لمن يتم تحديد الشعار أكتر مش رح نلاقي نفس العدد من الناس معنا بس فينا نبني هالشي مع الوقت.
      كان في قلّة صبر بالتعاطي، أكتر شي زعجني انه سمعت ناس من منظمي التحرك عم يقدروا انه بدها أشهر أو سنة على الأكتر حتى يسقط النظام الطائفي وهيدا اذا بيدلّ على شي بيدلّ على انهم عايشين ببلد تاني اذا مش عالم تاني.
      بيبقى انه أفضل شي صار هوي فتح النقاش بطريقة غير مسبوقة حول المواضيع المهمة متل ما انتي قلتي
      سلامات ليال 🙂

  3. JOE · مارس 28, 2011

    علقوا مع بعضون على فكرة…. نزعولون ياها حركة أمل عن قصد او غير قصد!

    • حسين رمّال · مارس 28, 2011

      كلن عم ينزعوها يا جو، حركة أمل واتحاد الشباب الديمقراطي، والشيوعي، بمشاكل هبل ع ولدانات…

      • Adon · مارس 29, 2011

        جو معوا حق حسين الكلّ نزعوها آخر مرة لأن كل واحد عم يشدّ الحبل من ميلته. الفرق بيني وبين حسين انه كنت عم قول انهم نازعينها من الأول :p بس هلق لانفجرت بيناتهن

  4. حسين رمّال · مارس 28, 2011

    رياض قبيسي، طوني صغبيني: قنعوني، بس رولان طنب ما قنعني، يعني شخصياً جد اقتنعت بفكرة رياض وإنت طوني بخصوص العلمانية، وانو ضروري تكوني هيك واضحة، بس ما فهمت ليش طنت انزعج من وجود رجال دين بالتظاهرة (أكيد فهمت إنو انزعج بالشعارات الفضفاضة المرفوعة والشاملة إقتصاد، إجتماع وسياسة) بس شخصياً ورح اقدر قول عن حالي علماني، وبدّي نظام علماني، بس ما بتعملّي مشكلة وجود رجال دين لأن بعتبرن قبل كل شي بشر وناس متلنا، شخصياً بالإجتماع الأخير بالنبطية دعيت لرفع صور :المفتي قباني، وقبلان والبطرك صفير (هلّق الراعي) لأن مبلى هولي رجال دين مشتركين بالنظام الطائفي بس مش بالضرورة كل رجال الدين مشاركين أو بيزعجو، أنا عم في عندّي رجال دين بعشقو والله يطوّل بعمرو : المطران غرغوار حدّاد وبشوف فيه الدليل.. بعتقد رجال الدين إلهم دور مهم بتوعية الناس المؤمنة بالله، يا ريت كنت متدّين كثير، عم فكّر شخصياً اعمل شيخ وبدّي نظام علماني ورح ضل من الدعاة إلو..
    يمكن مشكلة العلمانية هون كمان، إنها بحد ذاتها فضفاضة أيضاً وبتتحمّل كثير (بين الجزئية والشاملة وغيرهما) والله مش عارف، بس أكيد عارف إنو المشوار طويل..
    لما تعملو شي قعدة علمانية اعطيني خبر بلكي هيك منلتقي بأحلى قعدة.

    تحياتي انطون، والعوافي صديقي

    • Adon · مارس 29, 2011

      مراحب حسون،
      بالنسبة الي صديقي ما عندي مشكلة تنشال كلمة العلمانية من أساسها، خاصة انه تعريفنا لإلها هون مختلف شوي عن التعريف التقليدي، فا لحتى نوفر نقاشات ووقت وتأخير، منشيل الكلمة مش هالأزمة، بس المهم نحافظ على المضمون، والمضمون هون بحالتنا هوي قانون أحوال شخصية، قانون أحزاب جديدة، قانون انتخابي بالإضافة لمنهج تربوي جديد قائم على التربية المدنية مش تربية المدارس الدينية.

      بالنسبة لتدخل رجال الدين بالسياسة، بصراحة الموضوع كان سؤال كبير عندي شخصياً لفترة طويلة، ووصلت لقناعة انه ما إلنا حق نمنع أي مواطن يشتغل سياسة ومن ضمنهم رجال الدين، لكن بنفس الوقت، رجل الدين اللي بيتعاطى سياسة مش لازم يكون عندوا حصانة لأن ما بتركب يتعاطى سياسة ونحط حوله حصانة بتمنع انتقاده (مثال أمين عام حزب الله). اللي بدّو يتعاطى سياسة لازم يفهم انه مطروح للنقد، والنقد اللاذع كمان، وبالتالي رجل الدين اللي بده يحافظ على نقاوة مركزه ما يفوت بالسياسة من الأساس.

      عفكرة، انا معك بالنسبة للمطالب، لازم تقسيمها مطالب سياسية-مدنية، مطالب اقتصادية ومطالب اجتماعية، ونبلّش بالأوّل بالمطالب القابلة للتحقيق لحتى نبني رصيد عند الناس لتوقف معنا بالمطالب الأكبر اللي بتجي من بعدها. بس هيك دغري ثورة وإسقاط نظام بتظاهرات منظّمة من ناس ما بتعرف الحرية بأحزابها ولا بتعرف غير تكون أو قامعة أو مقموعة ما بيزبط.

      تحياتي حسين ويعطيك العافية مرة تانية

  5. التنبيهات: Beirut Spring: ❊ How The Anti-Sectarian Movement Lost Its Way
  6. القط · مارس 30, 2011

    شو هل طلّة طوني على التلفزيون 😉

    موافق على معظم ما قاله المشاركين في هذه التحقيق.
    الطائفية في لبنان عمرها من عمر السلاطين العثمانيين. هذه طائفية لا يحتكرها لبنان و هي جزء ترسبات الثقافة العربية التي عاشت لألف عام على تقسيم المواطنين على أساس طائفي.
    المعركة السياسية هي أحد أوجه النضال.
    المعركة الأهم و الأصعب هي المعركة الثقافية لتحرير ثقافتنا العربية من مفاهيم الطائفية..

    • Adon · مارس 31, 2011

      أكيد عادل، وعلى حد تعبير عنوان تدوينتك الأخيرة “توحيد الشعب قبل إسقاط النظام”، بس انا شاكك انو نحنا بدنا نكون شعب، عنا خلافات يبدو ما بتنردم بسهولة.
      تحياتي

التعليقات مغلقة.